اليوم الخميس 14 ديسمبر 2017 - 10:02 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 18 أبريل 2017 - 3:22 مساءً

صفرو: اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تجتمع لمناقشة جملة من المشاريع التنموية “نص البلاغ”

صفرو: اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تجتمع لمناقشة  جملة من المشاريع التنموية “نص البلاغ”
قراءة بتاريخ 18 أبريل, 2017

صفروسوريز: البلاغ

عقدت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية يوم الاثنين 17 أبريل 2017 اجتماعا ترأسه الكاتب العام للعمالة، بحضور أعضاء اللجنة، رؤساء الجماعات الترابية، رجال السلطة المحلية، رؤساء المصالح الخارجية، حاملو المشاريع و ممثلو وسائل الإعلام، وقد خصص هذا الاجتماع للدراسة و المصادقة على المشاريع المقترحة في إطار برنامج محاربة الفقر بالوسط القروي ومشاريع البرنامج الأفقي برسم سنة 2016، وتقديم عرض حول تقدم تنزيل المرحلة الثانية لبرنامج إعادة تأهيل الباعة المتجولين بإقليم صفرو، وعرض آخر حول مسار انجاز المبادرة الملكية مليون محفظة على صعيد إقليم صفرو برسم الموسم الدراسي 2016/2017.

استهل الكاتب العام للعمالة اللقاء بكلمة ترحيبية، جدد من خلالها الـتأكيد على ضرورة التعبئة الجادة والفعالة لكل المتدخلين في حقل التنمية البشرية عامة، و ورش المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خاصة، للاستجابة للمتطلبات الاجتماعية والاقتصادية لساكنة الإقليم، مبرزا في نفس الآن، أن الإقليم في حاجة لكل رجاله ونسائه من أجل تحقيق إقلاع حقيقي في كل الميادين يتناسب و المؤهلات الكبيرة التي يتوفر عليها، كما أردف أن هذا الورش المفتوح وما يميزه من خصائص سواء في هيئات حكامته أو في مساطر انجاز مشاريعه هو استثناء وفرصة حقيقية لتحسين ظروف العيش اليومية للمواطنين وتوفير دخل قار للفئات الهشة، كما حث من خلال كلمته رؤساء الجماعات الترابية و منسقي فرق التنشيط على المضي قدما في تنزيل المشاريع باحترام آجال برمجة المبادرات المحلية. وفي نفس الإطار قدم الخازن الإقليمي عرضا حول الموارد المالية التي تضمها الحسابات الخصوصية للمبادرات المحلية لمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لكل جماعة ترابية، الهدف منه تمكين رؤساء اللجن المحلية من المعلومة المالية التي ستساعدهم في برمجة مشاريعهم ووضع تصوراتهم التنموية بادراك تام للموارد التي يتوفرون عليها.

هذا وصادقت اللجنة خلال أشغال هذا اللقاء على المشاريع المقترحة في إطار برنامج محاربة الفقر بالوسط القروي من طرف المبادرة المحلية للجماعة الترابية تازوطة وهي مشاريع تهم تقوية و توسيع شبكة الماء الصالح للشرب والكهرباء بالدواوير التابعة لها ومشاريع ذات بعد بيئي بقيمة مالية بلغت 3.426.400 درهم ساهم صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بنسبة 85%، وكذا المبادرة المحلية لجماعة آيت السبع الجروف بمبلغ مالي قدره 449.370 درهم خصص لتمويل انجاز مشاريع همت نفس القطاعات، ساهم فيها صندوق دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 384.670 في حين تم تأجيل المصادقة على المبادرة المحلية للجماعة الترابية لأهل سيدي لحسن، بالنظر لعدة اعتبارات أهمها غياب دراسات تقنية معمقة تحدد بدقة مكونات المشروع. أما بالنسبة للبرنامج الأفقي فقد تمت المصادقة على مشروع اقتناء سيارة إسعاف مجهزة لفائدة الجماعة الترابية للمنزل، يهدف لتحسين الولوج للخدمات الصحية وبلغت القيمة المالية للمشروع 497.000 درهم ساهم في انجازهما صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بما قيمته  348.600درهم.

اللقاء كان مناسبة لتقديم عرض مستفيض حول مسار انجاز المبادرة الملكية مليون محفظة بإقليم صفرو برسم الموسم الدراسي 2016/2017، و الذي يكتسي خصوصية مميزة هذه السنة باعتبار إشراف مصالح العمالة على انجازه بتنسيق مع المديرية الإقليمية للتربية الوطنية و التكوين المهني، حيث استعرض رئيس قسم العمل الاجتماعي كل المعطيات التربوية و العددية و المالية، والاكراهات التي طغت على السير العادي للعملية، وكذا أوضح المقاربة التي أطرت العملية منذ بدايتها والمستنبطة من فلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و التي ميزت الإقليم جهويا ووطنيا من حيث تعامله مع هذه المبادرة التضامنية، وختم العرض بتقديم مجموعة من التوصيات التي ستمكن من تجويد العملية مستقبلا.  كما قدم معطيات حول المرحلة الثانية لبرنامج إعادة تأهيل الباعة المتجولين بإقليم صفرو، حيث خصص للإقليم اعتماد مالي يفوق 18 مليون درهم. و تم لحد الساعة تسجيل تقدم واضح في تنزيل هذا البرنامج، حيث تم تحديد الفضاءات التي ستحتضن الباعة المتجولين مستقبلا، وتحديد وتسجيل المستفيدين وتسوية الوضعية العقارية لأغلب فضاءات الاستقبال، فيما انطلقت جل الدراسات التقنية المتعلقة بتهيئة الفضاءات، في أفق إخراج البرنامج إلى حيز الوجود.

تجدر الإشارة أن اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية وبعد مناقشة معمقة لوضعية المركز الذي يحتضن الأشخاص المسنين، وأخذا بعين الاعتبار المصلحة العامة، و سعيا لترشيد استغلال مراكز الرعاية الاجتماعية المحدثة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وتقديرا منها للمجهودات الكبيرة التي بذلتها فعاليات المجتمع المدني ممثلة في الجمعيات المشرفة على تدبير مراكز الرعاية الاجتماعية، قررت تحويل اختصاص مركز الأطفال في وضعية هشة إلى مركز يحتضن الأشخاص المسنين لكونه يستجيب أكثر للحاجيات الصحية والنفسية لهذه الفئة. كما قررت إلغاء اتفاقية الشراكة رقم 10/2013 المتعلقة بتمويل مشروع ” تربية النحل وإنتاج العسل بعيون السمار” نزولا عند طلب الفسخ الذي تقدمت به التعاونية بفعل عدم قدرتها على تجاوز مشاكل التسيير التي تتخبط بها و التي تعرقل بلوغها لأهدافها الإنتاجية و الاقتصادية.

وقد تميز الاجتماع، الذي حضره كل رؤساء الجماعات الترابية و كل المسؤولين الإقليميين، بتبادل للآراء ونقاش هادف، تأكيدا على ما دأبت عليه هذه الهيئة خلال كل لقاءاتها، من حس عال من المسؤولية ووعي راسخ بتحديات المرحلة وسعي جاد لتجاوز كل معيقات التنمية سيرا على نهج صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده الذي يضع التنمية من أولى الأوليات ويدعو في كل خطاباته إلى تبني المقاربة التشاركية في التعاطي مع مشاكل المواطنين .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

ھیئة دفاع الشھید محمد بن عیسى أیت الجید  تصدر بلاغا صحفيا
10 ديسمبر 2017 / قراءة

ھیئة دفاع الشھید محمد بن عیسى أیت الجید تصدر بلاغا صحفيا

صفروسوريز: حسني عبادي عرف ملف الشھید محمد بن عیسى أیت الجید المعروض على أنظار القضاء، في الآونة الأخیرة، عدة تطورات. فقد قررت النیابة العامة بمحكمة الاستئناف الطعن في حكم تبرئة مجموعة من المتھمین في ملف الاغتیال، التقدم بمذكرة طعن أمام محكمة النقض. وإلى جانب ھذا الإجراء، فقد تقدمنا بدورنا كھیئة دفاع بمذكرة طعن…
+ المزيد من أخبار وطنية ...