اليوم الأحد 19 نوفمبر 2017 - 12:23 مساءً
أخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 1:47 مساءً

خالد افتحي: نضال حقوقي فعلي .. ممكن

صفروسوريز: خالد افتحي

الالتزام المبدئي بنشر ثقافة حقوق الإنسان وجعلها من بين أولويات الحركة الحقوقية بالمغرب هو التزام مشترك بين العديد من المنظمات غير الحكومية ،ومع دلك تبقى الانتهاكات مستمرة .أين الخلل ادن ؟ المنطلق لن يكون إلا بالحسم في مفهوم نشر هده التفافة ، أي ما المقصود بنشر ثقافة حقوق الإنسان ؟ انطلاقا مما راكمته الحركة الحقوقية من تجارب ميدانية وما وقفت عليه من معوقات عرقلت عملها وحدت من فاعليتها ،يبقى المفهوم الأقرب لاستيعاب مهام المرحلة هو نقل قضايا حقوق الإنسان من النخبة إلى القاعدة والتحرك المنظم والواعي من اجل تقعيد قيم حقوق الإنسان في المجتمع وفي سلوك الافراد والجماعات وخلق مواقف وتصرفات مبنية على احترام حقوق الإنسان . إن نقل هده القضايا بهده الصيغة واجراتها يتطلب منهجية عمل واقعية تتمثل في الاتصال بالجماهير الشعبية لإخراج حقوق الإنسان من فنادق خمس نجوم وجعلها تتنفس هواء أنقى . إن الاقتراب من الجماهير قصد إقناعهم بتحركهم المباشر والشخصي ضد أي انتهاك وتمكينهم من آليات الدفاع والتوجه نحو القطاعات المنظمة :اتحادات مهنية ،نقابات العمال …مع تحديد الفئات ذات التاتير الآني لتحديد أولويات الاتصال الجماهيري هي مداخل أساسية لتحقيق الهدف المشترك الذي هو تحفيز المجتمع للنضال من اجل حقوق الإنسان .فالمسؤولية مسؤولية الجميع والفرض فرض عين وليس كفاية وزمن النيابة عن الجماهير قد ولى . الآن الكلمة للجماهير التي تردد : نضال حقوقي فعلي …ممكن .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز  ملك محمد السادس
10 نوفمبر 2017 / قراءة

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز ملك محمد السادس

صفروسوريز: وكالات أفادت وكالة ” فرانس برس” بأن القضاء الفرنسي اعترف اليوم بصلاحية تسجيلين سريين أديا لاتهام صحفيين فرنسيين، هما كاترين غراسييه وإيريك لوران، بابتزازهما ملك المغرب، محمد السادس. وقالت محكمة التمييز إن التسجيلين أجراهما مبعوث من الرباط بدون “مشاركة حقيقية” من المحققين، ما يسمح بتأكيد “صحة الدليل”، الأمر الذي خيب…
+ المزيد من أخبار وطنية ...