اليوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 12:39 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 15 سبتمبر 2016 - 1:30 مساءً

الخبرة الطبية: الرضيع ادم لم يمت بسبب مشروب «رايبي» وانما تعرض للقتل من طرف والده

صفروسوريز:  متابعة

قادت التحريات والابحاث المكثفة التي باشرتها عناصر الدرك الملكي ببني ملال الى كون الرضيع ادم (سنتين ونصف)، الذي توفي الاسبوع المنصرم، لم يمت نتيجة تناوله مشروب “رايبي” كما روج له حين وقوع الحادث، ،بل اثبتت الخبرة الطبية، بأن مبيد حشري هو السبب الحقيقي وراء الوفاة، حيث حامت شكوك في أسرة الرضيع ليفضي البحث إلى تورط أبيه في قتله.

وكانت جماعة البزازة اقليم بني ملال، قد اهتزت على وقع خبر تسمم رضيع عمره سنتين ونصف، شرب “رايبي” يعود لاحدى شركات الحليب، فتم نقله على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بالمركز الجهوي الاستشفائي لبني ملال حيث فارق الحياة.

وتم اخضاع جثة الرضيع الضحية للتشريح الطبي تحت اشراف النيابة العامة، وانتقلت فرقة من الدرك الملكي والمختبر العلمي إلى الدكان الذي باع المشروب، وتمت معاينة جميع كؤوس “رايبي”، حيث وجدوا أن تاريخ صلاحيتها غير منتهي ولا تزال حديثة الصنع، وهو الشيء الذي جعل المحققين يشكون ويستبعدون فرضية أن يكون المشروب المذكور السبب في الوفاة، حيث تم التوصل بعد تكثيف البحث الى أن الأمر يتعلق بجريمة قتل وراءها الأب، الذي تم اعتقاله ومواجهته بالحقائق، ليعترف أنه هو من وضع مبيد الحشرات في “رايبي”.

وقد تم وضع  الجاني تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار تقديمه للمحكمة.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.
20 أكتوبر 2017 / قراءة

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.

صفروسوريز: متابعة. بيان المجلس الوطني لحركة أنفاس: تعاقد وطني يؤسس لعهد الملكية البرلمانية تداول المجلس الوطني لحركة أنفاس الديمقراطية في أزمة نسق النمط السياسي المغربي و حالة الاختناق المؤسساتي الراهنة و خلص إلى إصدار البيان التالي : في تشخيص الأوضاع : ü تذكر الحركة بالأجواء التي صاحبت للاستحقاقات الانتخابية…
+ المزيد من أخبار وطنية ...