اليوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 12:36 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 20 يونيو 2016 - 4:03 صباحًا

الجمعية المغربية لحقوق الانسان تناقش العلمانية بصفرو

صفروسوريز: حسني عبادي

عرفت القاعة الكبرى بمقر الجمعية المغربية  لحقوق الانسان بصفرو والكائنة بطريق الغارقة مساء يوم السبت 18 يونيو ندوة فكرية من تأطير عضو المجلس الإداري للجمعية الأستاذ حميد عقاوي  تحت عنوان “العلمانية وحقوق الانسان.

حيت تطرف الاستاد المحاضر الى السياق التاريخي التي أدت الى ظهور مفهوم العلمانية لدى المجتمع الغربي وما عرفته من قمع للحريات التي كانت تمارسه الكنسية ضد كل من يخالفها باسم الدين.

كما اعتبر ان “الملك يستمد قوته من الله” باعتباره امير المؤمنين  لهذا لا يحاسب وهذا ما يتعارض مع مفهوم الديموقراطية التي تعطي الشرعية للحاكم انطلاقا من صناديق الاقتراع، كما يستغل الدين من طرف السياسين للوصول الى السلطةـ ولهذا يجب الفصل بين الدين والدولة  بحيث تصيح ضرورة ملحة واساسية لكي يقول حميد” ان هذه الدولة ديموقراطية.

وفي سياق حديثه عن العلمانية اعتبر الدين سلاح خطير يستعمل ضد المواطنين حيث اعطى مثل اعتقال الشباب الذين افطروا جهرا رمضان في احدى المدن حيث عرفت ارتفاعا مفرطا لدرجة الحرارة انطلاقا من فصل 222 من القانون الجنائي.

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.
20 أكتوبر 2017 / قراءة

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.

صفروسوريز: متابعة. بيان المجلس الوطني لحركة أنفاس: تعاقد وطني يؤسس لعهد الملكية البرلمانية تداول المجلس الوطني لحركة أنفاس الديمقراطية في أزمة نسق النمط السياسي المغربي و حالة الاختناق المؤسساتي الراهنة و خلص إلى إصدار البيان التالي : في تشخيص الأوضاع : ü تذكر الحركة بالأجواء التي صاحبت للاستحقاقات الانتخابية…
+ المزيد من أخبار وطنية ...