اليوم الأربعاء 23 أغسطس 2017 - 2:36 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 31 مايو 2016 - 1:35 صباحًا

مؤسسة كرز:فضائح ومهازل بطعم التحدي الاكبر في شيخ مهرجانات المغرب

صفروسوريز: حسني عبادي

مما لا شك فيه ان الأغلبية المسيرة للمجلس البلدي لمدينة صفرو ومعها منظمتها الموازية “مؤسسة كرز” المشرفة على تنظيم مهرجان حب الملوك ، كانوا على علم أن المعارضة بالمجلس وجل فعاليات المجتمع المدني بصفرو، متربصون بهم وينتظرون أي هفوة أو زلة ولو كانت بسيطة لينالوا منهم، خصوصا بعد احتكارهم للتسيير المنفرد واستغنائهم عن الخبرة التنظيمية والتجربة الميدانية التي راكمتها الجمعية السابقة على مدى سنوات عديدة . كان إذن التحدي كبيرا وعاليا بعدما صرحوا أن الاحترافية في التنظيم والنقلة النوعية في المنتوج هي سمتا الدورة 96 للمهرجان . لكن للأسف الشديد، خيبوا ظن محبيهم ومناصريهم كما خيبوا ظن الساكنة والزوار ، والاهم لم يخيبوا ظن المتربصين والمعارضين ،ومنحوهم فرصة ليعبئوا أقلامهم بمزيد من الحبر لكي يتمكنوا من تدبيج المقالات لوصف المهازل والفضائح التي برع فيها محترفو التنظيم وعشاق التحدي . لم نجد تعبيرا أكثر دقة من كلمة الفشل، بل الفشل الذريع لوصف الدورة 96 لمهرجان حب الملوك، كيف لا وقد كنّا شهودا ملء السمع والبصر على هذا التقهقر الكبير للوراء، وعلى هذه الانتكاسة الخطيرة التي أهدرت جميع المكتسبات والتراكمات والإنجازات التي طبعت المهرجان في طفرته الرائعة على مدى الخمس سنوات الماضية.

بدأت إرهاصات النكوص وبوادر الفشل بلقاءات “تقرقيب الناب” التي اسموها باطلا ندوات صحفية ، الأولى” محلية” في قاعة أقرب لعلبة سردين، ثم الثانية “وطنية” هربت إلى الرباط والتي كانت أشبه بحفلة شاي منها لندوة صحفية ،وقتها تنبأنا بالفشل وكنا حدسنا صادقا بوادر الفشل سرعان ما تحولت لسلسلة فضائح من العيار الثقيل بدون أدنى مبالغة : بدءا من البرنامج الضحل الهزيل ، وما شابه من اخطاء فادحة في الرقانة في الصفحة الاخيرة وما قبلها ،حيث يشير تاريخ المهرجان لسنة 2015!! خطأ يؤكد بالواضح ان روح الاجتهاد وعقلية التجديد والابداع، لا محل لهما عند اصدقائنا المنظمين المحترفين، حيث ثم طبعه بنفس صيغة برنامج جمعية حب الملوك للدوة 95 “نسخ…لصق”

  1.  فضيحة موكب المشاعل : بشهادة عمداء العمل الجمعوي والكشفي بالمدينة، يعد موكب هذه الدورة أسوأ موكب في تاريخ المهرجان على مدى 30 سنة الماضية، بمحتوى هزيل وباهت، مشاركين قلة وسوء تنظيم
  2.   فضيحة حفل اختيار ملكة جمال حب الملوك :وما ميزه من ارتجالية وعشوائية ، وعدم تنسيق بين الفقرات، بل وادراج مشاركة حضرت بعد نهاية المرحلة الاولى بأكثر من 15 دقيقة !والطامة الكبرى هو المستوى الدراسي لملكة حب الملوك 96 وتوافقه مع عمرها !! رفضت للاسف الإدلاء بأي دليل أو وثيقة تفند هاته الادعاءات ،كما امتنعت إدارة المهرجان عن الإجابة بنشر صورة لشواهد وبطاقة التعريف الوطنية او نسخة من شهادة الولادة بالموقع الالكتروني للمهرجان او صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي . . خصوصا بعد الضجة التي أثارتها عدد من المواقع الوطنية !
  3. فضيحة حفل التتويج، الذي ابتدأ بالصراع بين المنظمين انفسهم حول احتلال مواقع الجلوس بالمقاعد الامامية ومنع المدعوين من الدخول، بل واهانتهم من طرف الحراسة الخاصة،(أصحاب البذل السوداء من افراد الحراسة الخاصة بدا سلوكهم مع المواطنين كأنهم يحقدون على ساكنة وجمهور المدينة أو أنهم تلقوا تحريضا على تعنيف الساكنة والتعامل معهم بخشونة وغلظة زائدة وغير مبررة) دون أن ننسى إهانة الصحفيين ومطالبتهم بالإدلاء بالبطاقة المهنية وعدم الاكتفاء بالشارة التي سلمتها ادارة المهرجان ،مع التمييز بين الصحفيين والسماح للمقربين فقط بالتصوير من اماكن معينة واخذ التصريحات ، قناة الحرة الدولية بدورها، لم تكن في مأمن من المهزلة رغم أنها القناة الوحيدة العالمية ، بعد أن أعطتها إحدى المنظمات موعدا خاطئا لمرور موكب الملكة !
  4. في مشهد ساخر شاهد الجميع بائعي الديطاي والبريوات وكاوكاو يجوبون فضاء المدعوين.. تماما كما لاحظوا تفريق شارات ضيوف الشرف على الأهل والأقارب والأحباب في حين أعطيت عدد من شارات منظم لأشخاص لا علاقة لهم بالمهرجان أما الشهب الاصطناعية التي لطالما انتقدوها فقد كانت أقرب للفشفشات منها للشهب مع قصر المدة التي لم تتجاوز 4 دقائق
  5. المقدم بدوره،أبى إلا أن يساهم في هذه المهزلة بعد أن ابتعد عن الأعراف المتبعة في تقديم حفل من هذا النوع وإطلاقه لتعليقات وسقطات لا تليق بالمقام ومستوى الحضور الرسمي ،مما جعل مدير ديوان السيد العامل يصعد بنفسه للمنصة وينبهه في مشهد مثير ومحرج ، وتبقى الطامة الكبرى هي رداءة فقرات الحفل الذي نشطه جوق مغمور من مدينة فاس،مما دفع المنظمين إلى تهريب السهرة التي تلي حفل التتويج الى حي بنصفار لمداراة فضيحتهم مع الزوار التوافدين بكثافة لتتبع نجوم الموسيقى، الذين اعتادوا تتبعهم طيلة الخمس سنوات الماضية ..الشيء الذي خلف استياء عارما لدى الجمهور المحلي والزوار على حد سواء .
  6. موكب ملكة حب الملوك : رافق الإعداد لهذا الموكب حملة واعدة من طرف المنظمين تروج ان طفرة كبيرة سوف تؤسس لحلة جديدة تقطع مع الروتين والتكرار السابق ،دون أن يعلموا أنهم يدقون آخر مسمار في نعش مصداقيتهم فوضى الانطلاقة الذي تسبب فيها المنظمون بالتمييز بين الفرق الكشفية باشراك فرقة تابعة لاحد الاحزاب المسيرة للمجلس وغير مبرمجة في الموكب ووضعها في مقدمة الموكب عنوة ،كما تفاجأ الجمهور بضعف وهزالة وفقر مكونات الموكب ،فلا جديد يذكر سوى بعض الافقاص الحديدية بها بعض الطيور ووضع عربة الملكة في الصفوف الاخيرة بعربة تغطي اغلب جسدها مما يجعل من الصعوبة رؤيتها ، ناهيك عن قصر الموكب .
  7. وتأتي أم الفضائح في السهرة الكبرى ليوم السبت مخلفة فوضى عارمة في المنصة إثر انقطاع متكرر للكهرباء لمدة فاقت 15 دقيقة ، عربدة فيها الامن الخاص على الصحفيين والمنظمين مقابل قيامه بإدخال اصدقائهم وعائلاتهم لحزام المنصة وما جاورها ،أما سهرات الاحياء فقد كانت بحق قمة الاستهتار والاستخفاف بالجمهور والفنانين حيث ثم نفي الفنانين المحليين وإقصائهم إلى هاته المنصات البئيسة بإضاءة باهتة وجمهور غاضب بسبب أرضية متربة يتصاعد منها الغبار،هي في الأصل ساحة تعرض فيها الأغنام قبيل عيد الأضحى.
  8.  فضيحة المعرض التجاري الذي كان أسوء من سوق أسبوعي بقرية معزولة في مغرب العشرينات حيث كان المسافرون يركبون على أسطح الناقلات والشاحنات ،وفي المعرض كان المواطنون الفقراء ،يركبون التربرتور إلى المعرض التجاري فيصلون وقد جللهم الغبار بالكامل “شهادة مستقاة من أحد الزوار الغاضبين”.
  9. الاشتباك الذي حصل بين مسؤول تنظيمي رفيع” امين مال المؤسسة ونائب رئيس الجماعة الحضرية” بين المسؤول الاول عن البروتوكول العامل، و بين ضابط صف في القوات المساعدة التي امنت السهرة الختامية في ساحة باب المقام امام مرائ ومسمع الصحفيين والحضور

الفضائح هنا وهناك.. حزب هيمن أعضاؤه على كل شيء، بدءا من الشعار الذي جاب المدينة… إلى ملكة الجمال إلى الكشافة .. حتى “النگافة” منهم!! هل نكتب عن هذا أم ذاك؟  فالمهازل حضرت في كل لحظة وحين…ولم يبق لنا، إلا أن نتمنى أن تكون حادثة سير عبرت في غفلة…..وأن يكون درسا أليما لكل الفاشلين حتى يتعلموا أن الرعونة والاحتكار لاتثمران نجاحات تذكر ،بل تغوض في الوحل بالفاشلين إلى الركب.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 2 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


  • 1
    nacer says:

    انا من الكشاف شعبي في موكب الشموع كنا في المركز الاخير و كان بعض من الناس يضربوننا بقنينات ماء فارغة ولم يكن هناك امن وعندما تكلمنا مع المسؤولين قالوا لنا ان الكشاف نصف جندي هل لدي سلاح لادافع به عن الاطفال ان هذه الحفلة اسوؤ حفلات الكرز بمدينة صفرو

  • 2
    ولد صفرو says:

    لم أحضر هذه الدورة.لكن ردود الأقوال حولها كانت جد سيئة و مريبة لتداخلات المهام و الاقحامات و الزبونية و الارتجالية.رحم الله أيام زمان.أيام وجود البعثات الفرنسية الأساتذة آنذاك و مشاركتهم الفعالة .رحم الله أيام زمان كانت الجمعيات تعد على رؤوس الأصابع و كانت بحق جد فعالة.و الان أصبح المهرجان أضحوكة و منظموه مجرد كراكيز و دمى متحركة.انسحبوا و ارحلوا و اتركوا اهل الكرز لكرزهم و احتفالاتهم و تنظيمهم.تالله لا تفقهون شيئا في التنظيم لانكم اصلا لا تعرفون قواعده.تبا و سحقا لكم.بهدلتو صفرو و الموسم ديالو.الله يبهدل بكم.

أخبار وطنية

وقفة تضامنية مع ضحايا الهجوم الإرهابي على برشلونة و تاراغونا
21 أغسطس 2017 / قراءة

وقفة تضامنية مع ضحايا الهجوم الإرهابي على برشلونة و تاراغونا

صفرو سوريز ، عبد العزيز البوهالي مراسلة من بلاد الأندلس إسبانيا. على إثر الهجوم الإرهابي المزدوج الذي تعرضت له ساحة “لاس رامبلاس الشهيرة” بمدينة برشلونة والمعبر البحري ببلدة كامبريلس بمنطقة تاراغونا الإسبانية يوم الخميس 17 غشت 2017 ، والذي خلف ضحايا من مختلف…
+ المزيد من أخبار وطنية ...