اليوم الخميس 19 سبتمبر 2019 - 10:21 صباحًا
أخـبـار الـيــوم
جماعة صفرو على صفيح ساخن،عنوانه كسر العظام بين حزب التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي من جهة وبين حزب المصباح من جهة ثانية      العدالة والتنمية بصفرو يصدر بلاغا يكذب حلفائه في التسيير الجماعي/البلاغ      عاجل: حزب العدالة والتنمية يعقد اجتماعا طارئا بمقر الحزب بصفرو      رئيس جمال الفلالي لموقع صفروسوريز: “كل ما قيل في البيان غير صحيح”      حصريا:هدا هوالبلاغ الناري الذي اصدره حزب التقدم والاشتراكية وحزب الاتحاد الاشتراكي بصفرو      عاجل : حزب الاتحاد والتقدم والاشتراكية سيصدران بلاغا للرآي العام المحلي وها علاش؟؟؟؟      عاجل: اجتماع طارئ لمستشاري حزب الوردة والكتاب بصفرو لتدارس امكانية الانسحاب من الاغلبية للمجلس الجماعي      نائبة رئيس الجماعة الحضرية لصفرو ترسل رسالة مشفرة الى من يهمهم الامر      كلب مسعور يرسل طفل إلى المستعجلات بصفرو      هذا هو أول أيام السنة الهجرية الجديدة بالمغرب !     
أخر تحديث : الأحد 22 مايو 2016 - 12:36 صباحًا

الدراجات النارية تزعج سكان صفرو امام غياب السلطات

صفروسوريز: حسني عبادي

توصل الموقع عبر بريده الخاص أو عبر الهاتف مجموعة من الاتصالات من ساكنة مدينة صفرو ينددون من خلالها بالإزعاج الكبير الذي يفتعله لهم أصحاب الدراجات النارية سواء بسبب الضجيج الذي تحدثه هذه الأخيرة على مدار اليوم و خاصة دراجة نارية من صنف الكبير و التي تصدر أصوات حادة و في أوقات متأخرة من الليل مما يرهق ساكنة المديمة وخصوصا حي بنصفار شارع محمد يخلف , و يتسبب لهم في إزعاج يجعلهم غير قادرين على النوم إلى في ساعات متأخرة علما أنهم يستيقظون باكرا من أجل العمل و الدراسة ، و يعمد صاحب الدراجة إلى حذف كاتم الصوت الموجود بعوادمها قصد تضخيم الصوت المنبعث منها و إحداث فرقعات شديدة أثناء سيره
و يطالب المشتكون من خلال هذه المكالمات ، بالتدخل العاجل لوضع حد لهذه السلوكيات الغير المقبولة و التي أصبحت موضة مميتة في أوساط الشباب الذين أصبح كل همهم امتلاك دراجات نارية قاتلة من صنع صيني، كبيرة الحجم و بخسة الثمن و منعدمة شروط السلامة ساهمت بشكل كبير في رفع عتبة ضحايا حوادث السير بالمغرب خلال السنوات الأخيرة .
والغريب في الامر يحدث هذا امام مرأى ومسمع المسؤولين، فمن المسؤول علن حفظ السكينة العامة وراحة المواطنين؟

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.