اليوم الأحد 19 نوفمبر 2017 - 6:57 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 15 أبريل 2016 - 7:30 مساءً

تجار الألم..

صفروسوريز: يونس وعمر.

هم هنا وهناك..يبيعون الوهم ويشترون الألم..لا يجدون راحتهم إلا حيث يسكن الجهل ، يتجذر الجور وتنعدم القيم..

فيهم الذي يبيع الدين ويشتري مقاعد تكفيه عناء الكفاح ..فهو صاحب الحقيقة المطلقة..هو المؤمن الحامل مشعل الإسلام ليخلص الوطن من المؤامرات التي تحاك ضده..هو عثمان في وقاره..هو أيوب في صبره.. لكنه علي في عنفوانه إذا ما اقتربت من مقعده..وكل من يقف في وجهه ملحد يحارب الإسلام والرسالة  !

فيهم الذي يبيع قيم اليسار وعمقه الإجتماعي..قد يبيع شيوعية فكره من أجل مقعد..أو ذكريات شهداء الحركة التقدمية من أجل ربح نقطة ضغط هنا أو هناك..وكل من يعارض أو يندد فهو مخزني عميل يعارض الديموقراطية !

فيهم الحقوقي الذي يتاجر بآلام دوار معزول، أو أطفال يموتون بردا من أجل رخصة استغلال خير من خيرات هذا البلد.. النقابي الذي يلعب بجهل عامل محتاج، يكمل به عدد البطائق ..يربح به مقاعد في مجلس نائم.. يكمل به العدد والعُدَّة في معركة تسير من تحت الطاولة.. وكل من يردد “اللهم إن هذا منكر” فهو الإقطاعي الجشع والإستغلالي الجديد!

فيهم الصحافي الذي يغلف الحق بالباطل والباطل بالحق..الذي يبيع شقشقات بلاغته بأرصدة محترمة جاعلا من أبشع لص ملاك!

فيهم شبه الطبيب الذي يبيع أعشابا جافة لعلاج ما عجز عنه العلم  أو ما أفسده الدهر..يبيع بكل حرية أدوية السرطان والسيدا والعقم بدريهمات معدودة..دون حسيب أو رقيب!

وفيهم..النافذون.. الذين يتركون لكل هؤلاء حيزا محدودا..ليأخذواالأرض التي مات في سبيل تحريرها البسطاء..يقسمون أعالي البحار ويبيعون الصيادين حق الصيد، يقسمون الأرض ويبيعون المصانع حق استخراج المعادن..يبيعون الطرق للسائقين من أجل نقل المواطنين..واليوم..يبيعون حق التعلم و الإستطباب!

كيف إذا لهذا الوطن ألا يسير بسرعتين..كيف لا تتكاثر سيارات الهامر والرونجروفر بنفس سرعة تكاثر التريبورتور!

كيف إذا لا تخصص الملايير للقطار الفائق السرعة .. لربح ساعة زمن..دون أن تعبد الطرق التي توصل بقاع المغرب العميق بمستشفى؟

 

هي أزمة النخب والمثقفين..أزمة السياسيين الشرفاء، الحقوقيين ،النقابيين والصحافيين النزهاء ..الذين لم يستطيعوا كسر حاجز الثقة ..أزمة مواطن يسير بالعاطفة لا العقل..وقبل كل هذا وذاك..هي أزمة وطن يسير نحو الإنفجار.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز  ملك محمد السادس
10 نوفمبر 2017 / قراءة

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز ملك محمد السادس

صفروسوريز: وكالات أفادت وكالة ” فرانس برس” بأن القضاء الفرنسي اعترف اليوم بصلاحية تسجيلين سريين أديا لاتهام صحفيين فرنسيين، هما كاترين غراسييه وإيريك لوران، بابتزازهما ملك المغرب، محمد السادس. وقالت محكمة التمييز إن التسجيلين أجراهما مبعوث من الرباط بدون “مشاركة حقيقية” من المحققين، ما يسمح بتأكيد “صحة الدليل”، الأمر الذي خيب…
+ المزيد من أخبار وطنية ...