اليوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017 - 3:03 مساءً
أخر تحديث : السبت 9 يناير 2016 - 3:27 مساءً

مدينة ايموزار كندر تناشد الضمائر الحية

صفروسوريز: خالد غرباوي
افتتح في مدينة ايموزار كندر محلا لبيع الخمور في مطلع هذا العام ومعلوم ان هذة المدينة الهادئة تتوفر على ثلات حانات و نقطة للبيع مما سيغرق المدينة بهذه المواد، كما ان ساكنة المدينة لا تتعدى 20000 نسمة مما يطرح السؤال عن ماذا حاجة المدينة الى محل جديد؟ وهل مانحوا هذه الرخصة لهم اهداف اخرى يعرفونها وحدهم؟ وما يزيد الطينة بلة هو تواجد هذة الحانة الجديدة وسط تجمع سكني و بالقرب من ثانوية المدينة. وبالقرب من الاقامة الملكية الثانوية.
الرخصة تم منحها لمستغلها في مارس 2015 و بضغط من السكان و المجتمع المدني لم يشرع في استغلالها حتى يناير 2016. ان استمرار هذه الحانة في العمل يشكل خطرا كبيرا على المدينة و ساكنتها كما يجب محاسبة مانحي الرخصة بفتح تحقيق حول ضروف وملابسات منحها و الطريقة المشبوهة التي جعلت المستفيذ منها يتحدى الساكنة بدعم من السلطات المعنية.
11081004_1560878427495626_1507474989077675479_n
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.