اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 11:07 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 5 يناير 2016 - 9:19 مساءً

الأمازيغ … من قمم الجبال إلى قبة البرلمان

صفروسوريز: بشرى غوداف

يا مغاربة كل الأحزاب السياسية مرت عليكم وتعاقبت بكل حسناتها وسيئاتها لكن عليكم الإعتراف اليوم بأن الأمازيغ قادمون ولو من عمق الجبال قادمون …عليكم أن تصارحوا ذواتكم بأن كل الأحزاب السياسية جربت سياستها البعض منها خاب والبعض منها صاب لكن يبقى للكمال نقصان وهذا النقصان سيكمله الحزب الأمازيغي القادم إن شاء الله لأن بوادره بدأت تتكون وأكيد أن المغرب في المستقبل سيشهد مثل هذه التجربة العظيمة وستتغير الموازين من موسيقى صاخبة إلى سياسة جادة بحزب محنك سيغير مجرى لتاريخ حينها لن نحتاج إلى تباعمرانت لتتحدث بالأمازيغية ولا إلى الرموز لكتابة نصوصنا ولا إلى ترجمة تخيب تقديرنا ولا إلى دقائق تخبر عنا ولا إلى مطرقة تسكت صوتنا ولا إلى رئيس يتحدث باسمنا سيولد حزب أمازيغي من رحم معاناتنا حزب أمازيغي يدافع عنا وعن حقوقنا فلا مصداقية لتلك الجمعيات المزعومة ولا إلى المنظمات المنظمة ولا إلى حقوقيين محتالين كذابين لمصاحهم ساعين .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.