اليوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 11:30 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 2 ديسمبر 2014 - 5:32 مساءً

عصيد: الشاب الداعي إلى إبادة العرب لا علاقة له بنا وعليه أن يلتحق بـ”داعش” لحمل السلاح لأن الأمازيغ خارج هذا السياق

 أفاد أحمد عصيد الناشط الحقوقي والأمازيغي، أن الشاب المنحدر من تنغير، والمنتمي للتيار الأمازيغي، والذي دعا خلال منتدى مراكش لحقوق الإنسان، إلى إبادة العرب، والقيام بعمل مسلح ضدهم من أجل حسم القضية الأمازيغية، لا علاقة له بالحركة الامازيغية، وليغلب على الظن أنه مندسّ من طرف الأجهزة الأمنية لتشويه صورة الحركة الأمازيغية.

 وأضاف عصيد في اتصال هاتفي، أجراه معه موقع “نون بريس”، قائلا: “نحن لم نألف هذا النوع من الخطابات الهوجاء والخرقاء ولم نسمعها أبدا داخل الحركة وإذا كان هناك من يقولها من داخل اللقاءات الأمازيغية فلا شك انه شخص مندس ومكلف بمهمة ولهذا ينبغي فضح هذه المواقف وإبعادها عن الحركة التي هي حركة ديمقراطية”.

 وأضاف عصيد أن الحركة الأمازيغية، هي من نجحت في ترسيم التعددية في المغرب ونقلت الدولة المغربية من الأحادية الإقصائية وتدبير التنوع وذلك بقوة خطابها الديمقراطي.

  وأشار عصيد أن مثل هذه المهاترات فهي لا تنتمي إلى الحركة، وأشخاص مثل هؤلاء ينبغي الحذر منهم، والانتباه إليهم كي لا ينسفوا الأنشطة الأمازيغية ولا يُعكروا صفو النقاش العمومي والحوار الوطني في هذا الموضوع، مضيفا قوله ” من أراد حمل السلاح ما عليه إلا أن ينخرط في التيار السلفي المتطرف ويلتحق ب”داعش” التيار المتطرف الذي أصبح يروع العالم، لأن أعضاء داعش الآن معروفون بحمل السلاح وبمثل هذه السيلوكات الخطيرة، أما الأمازيغ فهم خارج هذا السياق”.

وجدير بالذكر، أن ورشة ” التعددية اللغوية والثقافية تجارب عملية “، التي نظمت السبت الماضي، في الدورة الثانية من المنتدى العالمي لحقوق الإنسان المنعقد بمراكش، شهدت صدمات بين تكتلات أمازيغية، بعد مداخلة شاب يتحدر من تنغير، وينتمي إلى التيار الأمازيغي، دعا فيها إلى ” إبادة ” العرب من أجل حسم القضية الأمازيغية في المغرب، حيث أكد الشاب الذي أعطيت له الكلمة في موضوع التعددية اللغوية إلى القيام بعمل مسلح ضد العرب من أجل الانتصار للقضية الأمازيغية في المغرب، حسب ما نشرته جريدة ” المساء ” في عددها أمس الإثنين.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.
20 أكتوبر 2017 / قراءة

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.

صفروسوريز: متابعة. بيان المجلس الوطني لحركة أنفاس: تعاقد وطني يؤسس لعهد الملكية البرلمانية تداول المجلس الوطني لحركة أنفاس الديمقراطية في أزمة نسق النمط السياسي المغربي و حالة الاختناق المؤسساتي الراهنة و خلص إلى إصدار البيان التالي : في تشخيص الأوضاع : ü تذكر الحركة بالأجواء التي صاحبت للاستحقاقات الانتخابية…
+ المزيد من أخبار وطنية ...