اليوم الأحد 17 ديسمبر 2017 - 1:40 مساءً
أخر تحديث : السبت 29 نوفمبر 2014 - 5:12 مساءً

هجوم على التوحيد والإصلاح بمنتدى مراكش الدولي و”الهلالي” ينتفض

هاجم أحد المتدخلين حركة التوحيد والإصلاح،  خلال ندوة موضوعاتية لحركة “ضمير”،بالمنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمراكش(انضر الى الفيديو في موقع صفروسوريز)،  في إطار النقاش حول حرية المعتقد والحريات الدينية، متهما إياها صبيحة اليوم السبت، كونها ضد حرية الضمير، وهو ما خلف غضباً لعدد من قيادات التوحيد والإصلاح الذين حضروا الندوة، واحتجوا على صلاح الوديع، مسير الندوة، عن عدم التدخل لوقف التهجم على الحركة من فوق منصة الندوة الموضوعاتية، ورفض الوديع منح نقطة نظام لمحمد الهلالي، نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح، رغم الإصرار وهوما خلفه استياء عدد من المشاركين، وغليان وضجيج داخل القاعة. ولم تهدأ العاصفة إلا بعد التزام الجهة المنظمة بمنح حق الرد للقيادي بالتوحيد والإصلاح خلال المناقشة.

وقال الهلالي، “أحتج عن تغييب الطرف الآخر عن المنصة، ولا مشكل عندنا في إعطاء الحرية للإنسان للخروج من الدين”، يضيف الهلالي، “لكن الذي قرر أن يبقى مسلما له حريته، أما التهجم على حركة إسلامية من خلال مرافعة سياسية وإيديولوجية فهو غير مقبول، وكان على المسير توقيف العدوان، كنت ضحية لحقوق الإنسان حين منعت من نقطة نظام لتوقيف العدوان وكنت ضحية للضمير”، يؤكد القيادي في التوحيد والإصلاح، “والقاعة بدل أن تتضامن مع ضحايا حقوق الإنسان، أقدم بعض الحقوقين على إخراجنا من ملة حقوق الإنسان ومن ملة الضمير”.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

ھیئة دفاع الشھید محمد بن عیسى أیت الجید  تصدر بلاغا صحفيا
10 ديسمبر 2017 / قراءة

ھیئة دفاع الشھید محمد بن عیسى أیت الجید تصدر بلاغا صحفيا

صفروسوريز: حسني عبادي عرف ملف الشھید محمد بن عیسى أیت الجید المعروض على أنظار القضاء، في الآونة الأخیرة، عدة تطورات. فقد قررت النیابة العامة بمحكمة الاستئناف الطعن في حكم تبرئة مجموعة من المتھمین في ملف الاغتیال، التقدم بمذكرة طعن أمام محكمة النقض. وإلى جانب ھذا الإجراء، فقد تقدمنا بدورنا كھیئة دفاع بمذكرة طعن…
+ المزيد من أخبار وطنية ...