اليوم السبت 18 نوفمبر 2017 - 4:04 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 26 مايو 2015 - 12:02 صباحًا

معاناة مرضى القصور الكلوي بصفرو

صفروسوريز: عبادي حسني

الى متى ستستمر معاناة مرضى القصور الكلوي بمدينة صفرو والنواحي خاصة وأن معظمهم يجدون صعوبات حتى في الحصول على الأدوية والتحاليل  »

 اكد فاعل جمعوي من المدينة موضحا أن أعداد المرضى في تزايد ولا بد من إيجاد حل مناسب للحد من محنة حقيقية يتخبط بين جنباتها ضحايا القصور الكلوي الذين يتوزعون بين مراكز التصفية بمدينة فاس .
أزيد من 15 مريض يفتحون الصدر رحبا أمام ساعات طوال لآلات تنخر أجسادهم الضعيفة ثلاث مرات في الأسبوع بعد أن يكون التنقل الإجباري قد أنهكهم من خلال رحلات شاقة ومتعبة لا تعرف التوقف .
ويلات لا تستثني عائلات المرضى الذين يضطرون لمرافقة مرضاهم إلى مراكز تصفية الدم و مصاريف إضافية تثقل كاهل الراكبين على سفينة المرض المزمن وذويهم حيث ترفع الأغلبية الراية البيضاء على حد تعبير أحد المرضى أمام تكاليف باهظة تجمع بين التحاليل والأدوية ومصاريف التنقل بعد سد الأفواه المنتظرة بالمنازل . جحيم تعيش على نغماته أسر وعائلات معوزة يطاردها شبح التصفية وانتظار القادم من الأيام في صمت حتى وإن جرف على عرباته الموت الذي سيكون في نظر مريض راحة لعائلته التي تتعذب من أجله وهو مكتوفي الأيدي لا يقوى سوى على مد اليدين لأحد الأقارب من أجل مساعدته على التنقل من أجل حصص التصفية . يأس وصل إلى حدود تمني الموت بالنسبة لبعض المرضى الغارقين في وحل الفقر والحاجة والباحثين عن لحظات تصفية غير موجودة تتطلب قطع المسافات وركوب مغامرة التنقل المتعب . » عيينا بزاف والحالة ضعيفة وعذبنا حتى وليداتنا معانا . خاصنا شي حل لهاد العذاب . شكون لي غادي يرحمنا .  » أفاد مريض من نواحي مدينة صفرو وعلامات اليأس بادية على وجهه الشاحب ثم أضاف قائلا :  » ما قادرينش نوفروا حتى لقمة العيش . كفاش غادي نقاوموا هاد المرض لي خاصو مصاريف كبيرة . الله يجيب شي رحمة من عندو أو صافي. هناك من المرضى من غامر بالتنقيص من حصص التصفية بعامل الحاجة رغم ما يشكله ذلك من خطورة على صحته وهناك من امتنع عن الذهاب إلى مركز التصفية والبقية المتبقية تصارع الويلات أمام محنة مستمرة لا تعرف التوقف .
مرارة تذوقها كل يوم عائلات طرق أبوابها مرض القصور الكلوي لتخرج من النوافذ أجساد منهكة لا تقوى على حمل ثقيل أمام الأعين المسؤولة أمام خطوة تنقيلهم الغير كافية على حد إفادة أطراف من المدينة طالبت بإحداث مركز لتصفية الدم ثانية كما وجهت ندائها إلى المحسنين والجمعيات الخيرية من أجل إخراج هذا المشروع إلى الوجود للتنقيص من محنة مرضى القصور الكلوي الذين يتكاثرون مع مرور الأيام.

ووفقا لمجموعة من المواطنين فإن المستشفيات الجامعية بكل من الرباط وفاس تمنح المرضى الذين يقصدونها من صفرو موعدا بعد 4 أشهر أو اكثر، مما يضطرهم للبحث عن المصحات الخاصة مع العلم ان مثل هذه العمليات مكلفة جدا، بحيث أن أغلبية المرضى لا يستطيعون توفير قيمتها المادية.

ويتساءل الكل مع وزير الصحة الحسين الوردي، كيف يعقل ألا يتوفر مستشفى اقليمي مثل مستشفى صفرو على مختصين في جراحة القلب والشرايين خاصة وانه يستقبل العديد من الحالات التي تعاني من مرض القصور الكلوي والشرايين الذين يتوافدون عليه من مختلف مناطق الاقليم الحضرية منها والقروية.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز  ملك محمد السادس
10 نوفمبر 2017 / قراءة

القضاء الفرنسي يدين صحفيين حاولا ابتزاز ملك محمد السادس

صفروسوريز: وكالات أفادت وكالة ” فرانس برس” بأن القضاء الفرنسي اعترف اليوم بصلاحية تسجيلين سريين أديا لاتهام صحفيين فرنسيين، هما كاترين غراسييه وإيريك لوران، بابتزازهما ملك المغرب، محمد السادس. وقالت محكمة التمييز إن التسجيلين أجراهما مبعوث من الرباط بدون “مشاركة حقيقية” من المحققين، ما يسمح بتأكيد “صحة الدليل”، الأمر الذي خيب…
+ المزيد من أخبار وطنية ...