اليوم السبت 23 سبتمبر 2017 - 3:19 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 19 أبريل 2015 - 12:16 صباحًا

وماذا يقول الشوباني وبنخلدون في هذه الفضيحة أيضا؟

“تفجرت” فضيحة جديدة في وجه الوزيرين الحبيب الشوباني وسمية بنخلدون، تفيد بوجود مستشارة للأخيرة، تزاول عملها بمقر مجلس النواب مكلفة بمهمة لصالح ديوان وزير العلاقات مع البرلمان.

ويؤكد موقع “كُود”، االذي أورد الخبر “أن الامر يتعلق بأخت طليق بنخلدون، والتي وظفتها الوزيرة عندما كانت مديرة لديوان الشوباني، وكلفتها بمهمة بمقر البرلمان، لتلحقها بديوانها بعد التعديل الحكومي الذي أصبحت فيه بنخلدون وزيرة منتدبة في التعليم العالي، لكن احتفظت لها بنفس المهمة، أي أنها تتقاضى أجرا من وزارة التعليم العالي وتؤدي مهام لفائدة وزارة العلاقات مع البرلمان”.

وكان موضوع علاقة الحب بين الحبيب الشوباني وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وبين سمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي، قد  أثار العديد من والتأويلات و اللغط قبل أن يقررا الزواج رسميا.

وكان “بديل.أنفو” سباقا لنشر خبر يفيد بأن التعديل الحكومي المقرر إجراؤه في الأيام القليلة المقبلة “سيعصف” بمنصب الحبيب الشوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، من الحكومة الحالية

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

“جنة ضاية عوا ” تتحول إلى أرض قاحلة والسلطات المحلية والمنتخبة خارج التغطية
22 سبتمبر 2017 / قراءة

“جنة ضاية عوا ” تتحول إلى أرض قاحلة والسلطات المحلية والمنتخبة خارج التغطية

صفروسوريز: على سفوح جبال الأطلس المتوسط، كانت في السابق ضفاف بحيرة “ضاية عوا” تتزين بأشجار الصنور والبلوط والأرز، فيرسمها اخضرار الأشجار لوحة ربيعية تلامس جمال الأطلس وبهاء طبيعته. لكن الآن، أصبح المكان مجرد أرض مليئة بالتشققات بدون ماء، محاطة بأشجار خضراء تروي قصة هذه البحيرة. جفاف البحيرة، التي كانت من بين…
+ المزيد من أخبار وطنية ...