اليوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 2:28 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 13 أبريل 2015 - 2:47 مساءً

هكذا خرج الطفل « عبداتي » سالما من « محرقة » طانطان والفضل يعود لهذا البطل

وضع موقع « الصحراء الآن » حدا للتساؤلات التي أثيرت حول الكيفية التي نجا بها الطفل « عبداتي » من محرقة طانطان التي أودت بحياة 33 شخصا، نصفهم تلاميذ كانوا عائدين إلى الجنوب المغربي، بعد مشاركتهم في بطولة مدرسية، ببوزنيقة، من تنظيم وزارة الشباب والرياضة.

وكشف الموقع أن الفضل في نجاته بأعجوبة يعود إلى « البطل الشهيد المرحوم مساعد المدرب الكاتب العام لعصبة الصحراء  » عزيز بوعلي  » الموظف في وزارة الشباب والرياضة، ورئيس جوهرة أخفنير لألعاب القوى أو كما كان يطلق عليه الصغار « عمي عزيز » عندما اندفع الطفل عبداتي لباب الحافلة يريد الخروج مرعوباً من الصدمة فتلقفه  » عزيز  » بحضنه و فتح له فتحة صغيرة بيده في إحدى نوافذ الحافلة وأنزله للخارج قبل ان تلتهم النيران جسد  » مساعد المدرب عزيز  » وأجساد الأطفال الاخرين ».

وأضاف الموقع أن الطفل « عبداتي » حضر يوم أمس الأحد جنازة بعض أصدقائه الذين قضوا احتراقا داخل حافلة « الستيام »، نواحي مدينة طانطان.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.
20 أكتوبر 2017 / قراءة

المجلس الوطني لحركة أنفاس يرسم خارطة طريق للخروج من المأزق الذي تعيشه البلاد.

صفروسوريز: متابعة. بيان المجلس الوطني لحركة أنفاس: تعاقد وطني يؤسس لعهد الملكية البرلمانية تداول المجلس الوطني لحركة أنفاس الديمقراطية في أزمة نسق النمط السياسي المغربي و حالة الاختناق المؤسساتي الراهنة و خلص إلى إصدار البيان التالي : في تشخيص الأوضاع : ü تذكر الحركة بالأجواء التي صاحبت للاستحقاقات الانتخابية…
+ المزيد من أخبار وطنية ...