اليوم السبت 23 سبتمبر 2017 - 3:21 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 12 أبريل 2015 - 2:51 مساءً

وزارة الداخلية..هذه حقيقة سرقة شرطي مغربي مواطنا إيطاليا بمطار محمد الخامس

نفت مصادر أمنية نفيا قاطعا أن يكون أي شرطي بمطار محمد الخامس سرق مبلغ مالي لمواطن إيطالي، ادعى ذلك في مواقع التواصل الاجتماعي.
وكان مواطن من جنسية إيطالية نشر،على شبكة الانترنيت صورة يدعي فيها تعرضه لسرقة مبلغ مالي من قبل شرطي، أثناء مغادرته المغرب عبر مطار محمد الخامس الدولي، وهي الصورة التي أعادت نشرها عدد من المنابر الإعلامية الوطنية.

وأضاف المصدر أن مصالح الأمن باشرت سلسلة من التحريات التي أظهرت زيف هذه المزاعم وعدم صحتها.
وأكد المصدر أن مصالح الأمن باشرت، فور نشر هذه المعطيات، سلسلة من التحريات من خلال استغلال تسجيلات كاميرات المراقبة بقاعات المغادرة بمطار محمد الخامس، حيث تبين أن المواطن الإيطالي المعني وخلال تجاوزه لمختلف إجراءات المغادرة لم يتعرض لما ادعاه في تدويناته على شبكة الانترنيت من استيلاء على مبالغ مالية كانت بحوزته.
وفي المقابل، يضيف المصدر، تبين أن المعني، ومنذ ولوجه للمسار إجراءات جرى إخضاعه لعملية التفتيش الروتينية وفق المعايير الدولية المعتمدة في مجال الملاحة الجوية، قبل أن يعمد خلسة فور خضوعه للتفتيش إلى التقاط صور لبوابة المرور باستعمال هاتفه المحمول، وهو الأمر الذي يظهر نيته المبيتة التي ترجمتها إدعاءاته الكاذبة، والتي يبقى الهدف الوحيد المنطقي لها هو استهداف أجهزة الأمن المغربية والمساس بمصداقيتها ومهنيتها، وذلك في غياب أي معطى مادي يدعم ما ذهبت إليه مزاعم المواطن الإيطالي.

تدوينة-الصحافي-الإيطالي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.


أخبار وطنية

“جنة ضاية عوا ” تتحول إلى أرض قاحلة والسلطات المحلية والمنتخبة خارج التغطية
22 سبتمبر 2017 / قراءة

“جنة ضاية عوا ” تتحول إلى أرض قاحلة والسلطات المحلية والمنتخبة خارج التغطية

صفروسوريز: على سفوح جبال الأطلس المتوسط، كانت في السابق ضفاف بحيرة “ضاية عوا” تتزين بأشجار الصنور والبلوط والأرز، فيرسمها اخضرار الأشجار لوحة ربيعية تلامس جمال الأطلس وبهاء طبيعته. لكن الآن، أصبح المكان مجرد أرض مليئة بالتشققات بدون ماء، محاطة بأشجار خضراء تروي قصة هذه البحيرة. جفاف البحيرة، التي كانت من بين…
+ المزيد من أخبار وطنية ...