اليوم الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 11:39 مساءً
أخـبـار الـيــوم
جماعة صفرو على صفيح ساخن،عنوانه كسر العظام بين حزب التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي من جهة وبين حزب المصباح من جهة ثانية      العدالة والتنمية بصفرو يصدر بلاغا يكذب حلفائه في التسيير الجماعي/البلاغ      عاجل: حزب العدالة والتنمية يعقد اجتماعا طارئا بمقر الحزب بصفرو      رئيس جمال الفلالي لموقع صفروسوريز: “كل ما قيل في البيان غير صحيح”      حصريا:هدا هوالبلاغ الناري الذي اصدره حزب التقدم والاشتراكية وحزب الاتحاد الاشتراكي بصفرو      عاجل : حزب الاتحاد والتقدم والاشتراكية سيصدران بلاغا للرآي العام المحلي وها علاش؟؟؟؟      عاجل: اجتماع طارئ لمستشاري حزب الوردة والكتاب بصفرو لتدارس امكانية الانسحاب من الاغلبية للمجلس الجماعي      نائبة رئيس الجماعة الحضرية لصفرو ترسل رسالة مشفرة الى من يهمهم الامر      كلب مسعور يرسل طفل إلى المستعجلات بصفرو      هذا هو أول أيام السنة الهجرية الجديدة بالمغرب !     
أخر تحديث : الأحد 12 أبريل 2015 - 9:14 صباحًا

مغاربة يسألون..لماذا لم تتضامن الجمعيات النسائية مع وزيرة مسها شباط في شرفها؟

استغرب فيسبوكيون مغاربة من اللامبالاة التي تعرضت لها الوزيرة سمية بنخلدون من طرف جمعيات نسائية مغربية تدافع وتناضل من أجل كرامة المرأة المغربية، على خلفية اتهامها من طرف أمين عام حزب الإستقلال بتورطها في ما بات يعرف ب قضية « الكوبل الحكومي » مع الوزير الحبيب الشوباني.

وتساءل هؤلاء في تدوينات على « فيسبوك » لماذا لم تخرج ولا واحدة من تلك الجمعيات ببيان، على الأقل، تعبر فيه عن شجبها وإدانتها للإساءة التي تعرضت لها الوزيرة في حكومة العدالة والتنمية، والمتمثلة على وجه الخصوص في القراءة المغلوطة التي قدمها حميد شباط لخبر طلاقها، ومفادها أن علاقتها العاطفية مع الوزير الشوباني هي التي عصفت بحياتها الزوجية.

وكانت الوزيرة سمية بنخلدون قد نفت في تدوينة على « فيسبوك » التأويلات الخاطئة وراء طلاقها، مضيفة أن الأمر يعود إلى مشاكل عائلية مع زوجها، ولا وجود لأي طرف ثالث في الموضوع.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.