اليوم الإثنين 17 ديسمبر 2018 - 11:27 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 19 فبراير 2015 - 5:28 مساءً

صفرو: حملة التبرع بالدم بثانوية سيدي الحسن اليوسي التأهيلية

 محمد امنعي: صفروسوريز

 استقبلت الثانوية التأهيلية سيدي الحسن اليوسي بمدينة صفرو صبيحة يوم الخميس 2015.02.19 فريقا طبيا مهما من المركز الجهوي لتحاقن الدم ومبحث الدم بفاس حيث شمل السيدات والسادة:حكيمة مكيسي طبيبة ،مريم لحزيرز كاتبة، العصبي مليكة ممرضة ،الصنديوي عبد اللطيف ممرض ،محداج منير مساعد ،واخيرا عبد الله عنانة سائق حافلة المركز.

 حيث عرفت العملية التطوعية اقبالا كبيرا رغم اجواء الطقس البارد.كان في استقبال الطاقم الطبي رئيس المؤسسة السيد عبد العزيز المغرودي واعضاء اخرون من الادارة التربوية على راسهم السيد عكاشة معروفي ناظر الدروس بالمؤسسة ،والسيد محمد امنعي رئيس جمعية امهات واباء تلاميذ الثانوية التأهيلية سيدي الحسن اليوسي بمدينة صفرو.ان عملية التطوع والتعاون هذه متجدرة منذ القديم في صفوف افراد المجتمع المغربي،وقد شملت حملة التبرع عدة تلميذات وتلاميذ وافرادا من الادارة والاساتذة سيرا على النهج السديد الذي سنَّه أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، بتفضل جلالته بإعطاء انطلاقة هذه الحملة المباركة خلال شهر مارس من سنة 2013.

كذلك فالتبرع هذا ياتي طبقآ للبلاغ الصحفي الذي دعا اليه المركز الوطني لتحاقن الدم عموم المواطنين إلى التوجه العاجل لمختلف مراكز التحاقن و التبرع بالدم المنتشرة بمختلف المدن المغربية للتبرع بهذه المادة الحيوية التي تساهم في إنقاذ أرواح الملايين من المرضى في المستشفيات المغربية خاصة وأن مخزون المركز من الدم في تدهور كبير نتيجة تزايد الطلب عليه خاصة في فترة الصيف التي تعرف ارتفاعا في معدلات حوادث السير.

تأتي هذه الحملة كذلك بعد يوم من احتفال المغرب باليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة ، فشكرا لكل من ساهم في انجاح هاته التظاهرة الطبية الكبرى.

10968113_789446001110103_920109109_n 11005921_789445284443508_1057994740_n 11016647_789445237776846_1202541407_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.