اليوم الإثنين 17 ديسمبر 2018 - 11:02 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 16 نوفمبر 2018 - 11:28 مساءً

هشام : من يعثرعلى مندوب الصحة بصفرو فله جائزة كبرى

صفروسوريز: هشام الصميعي

منذ تعيينه بسنة تقريبا ، غاب المندوب الجديد للصحة بصفرو ولم يظهر له أثر بل حتى الفعاليات الجمعوية والاعلامية
بالمدينة يكادون يجهلون اسم هذا المندوب الغائب عن مكتبه والمهاجر في سبيل الله
لعمله والذي يتقاضى لأجله المبالغ المحترمة والتعويضات المنغنغة .

فيما يبدو أن المندوب الجديد/القديم الذي لا يكاد يظهر حتى يختفي كتعلب
زفزاف، يقوم بتسيير القطاع عبر جهاز التحكم عن بعد والله أعلم وهو مرتاح في بيته
مع أبنائه وبناته وخلانه وعشيرته ، فيما آخرون يقولون بأن المندوب المجهول مثل
التمر الشهير للراشيدية أصيب بالزهايمر ذات صباح وخرج ولم يعد ناسيا ذاكرته في
مكتبه المغلق منذ تعيينه.

  الكل ربما كان ناسيا مندوب الصحة الغائب ، الى
أن نبهنا أعضاء المكتب الجهوي للجمعية المغربية لحقوق الانسان مشكورين في بيانهم
الذي كان بمثابة الصدمة على أن مندوبية الصحة رعاها الله وحفظها بدون مندوب ولا
مندوبية باقليم صفرو ، سالت من عمله وقد طال غيابه وما علينا الا أن نغني له مع
الفنانة غيتة بنت عبد السلام: واه يا داك الغافل ..وقتاش تلاقينا ليام . وربما
استفاد المندوب المزريط في ذلك من غياب ضبط الحضور وورقة الدخول ليفعل ما يشاء
وكأنه سفير مفوض فوق العادة ، يتفرغ لمسؤوليته في التنشيط السياسي ويوزع مشاغله
بين لقاءات الأحبة والطرب ولي بغا يمرض يمرض و مريضنا ما عندو باس.

بيان الإخوة الأعضاء في المكتب الجهوي للجمعية المغربية لحقوق الانسان،
اكتشفوا خروقات في المندوبية التي تحولت الى عش دبابير ومن يثر عش الدبابير عليه
أن يجيد الركض كما يقول المثل السينيغالي، فالموظفون الأشباح يمتصون ميزانية عامة
بكاملها و طبيب لم يتجاوز السنتين في الوظيفة العمومية أسندت له على حين غفلة
مسؤولية رئيس المراكز القروية في ضرب صارخ للقوانين. وكشف البيان أن موظفا تم اعفائه من طرف الوزارة
لازال يستمر في استغلال السكن الوظيفي وهذا الموظف الذي ولد بملعقة في فمه ليس سوى
مقرب من المندوب الغائب .ودق البيان ناقوس خطر حول فراغ المراكز الصحية في العالم
القروي و الحضري من الأطر الطبية والتجهيزات وبجملة مفيدة فإن المندوب الغائب ضرب
ميسا لقطاع الصحة بالأقليم في ظرف سنة ويصح عليه المثل العامي الشهير: الطبيب يا
الطبيب داويتي الصحاح خليتي المعاطيب. من يلقي القبض على مندوب الصحة لاقليم صفرو فله
جائزة كبرى على أن يهمس له في أدنه راك عيقتيييييييييييييييي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.