اليوم الخميس 19 سبتمبر 2019 - 4:11 مساءً
أخـبـار الـيــوم
جماعة صفرو على صفيح ساخن،عنوانه كسر العظام بين حزب التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي من جهة وبين حزب المصباح من جهة ثانية      العدالة والتنمية بصفرو يصدر بلاغا يكذب حلفائه في التسيير الجماعي/البلاغ      عاجل: حزب العدالة والتنمية يعقد اجتماعا طارئا بمقر الحزب بصفرو      رئيس جمال الفلالي لموقع صفروسوريز: “كل ما قيل في البيان غير صحيح”      حصريا:هدا هوالبلاغ الناري الذي اصدره حزب التقدم والاشتراكية وحزب الاتحاد الاشتراكي بصفرو      عاجل : حزب الاتحاد والتقدم والاشتراكية سيصدران بلاغا للرآي العام المحلي وها علاش؟؟؟؟      عاجل: اجتماع طارئ لمستشاري حزب الوردة والكتاب بصفرو لتدارس امكانية الانسحاب من الاغلبية للمجلس الجماعي      نائبة رئيس الجماعة الحضرية لصفرو ترسل رسالة مشفرة الى من يهمهم الامر      كلب مسعور يرسل طفل إلى المستعجلات بصفرو      هذا هو أول أيام السنة الهجرية الجديدة بالمغرب !     
أخر تحديث : الأربعاء 4 فبراير 2015 - 9:53 مساءً

معاناة المواطنين في وكالة بريد المغرب بصفرو

تشهد وكالة بريد المغرب “الرئيسية” بوسط مدينة صفرو ازدحاما شديدا طوال الدوام وعلى مدار السنة ، حيت يتكدس العشرات من المواطنين والمواطنات من مختلف الاعمار يوميا داخل وخارج الوكالة في مشاهد لا انسانية ولا حضارية خصوصا كبار السن الذين يفترشون الارض داخل الوكالة نظرا لضيقها او قلة عدد الكراسي المخصصة للجلوس مقارنة مع العدد الكبير من المرتفقين بالإضافة الى قلة موظفي الادارة ..

وفي ظل هذه المشاكل مازالت مؤسسة بريد المغرب غير مبالية بحجم معاناة المواطنين بالمدينة، ويبدو انها غير معنية بإيجاد حلول عاجلة لهذه المشكلة كإنشاء مقر جديد يقلص من الضغط الكبير والمتزايد على المقر المذكور خصوصا وأن ساكنة صفرو والتي تجاوزت ثمانون الالف شخص تقريبا تتوفر فقط على وكالتين تابعتين لبريد المغرب احدهما وسط المدينة والاخرى في ستي مسعودة .

بحيث اصبح من المفروض فتح وكالة جديدة في اكبر دائرة الانتخابية بالمغرب (حي بنصفار) لتخفيف من وقع الازدحام الذي لا يمثل بالقيم الانسانية في اواخر كل شهر، وقد وصل الى علمنا ان هناك ارض قرب مندوبية الصحة رهن اشارة بريد المغرب.

فهل ستستجيب المؤسسة الوصية لمطالب الاغلبية الساحقة من الساكنة وتفتح مقر او مقرين جديدين من اجل تخفيف الضغط على الوكالتين المذكورتين .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقعنا الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر، وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: اننا نشجّع قرّاءنا على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية.